سامسونج تسجل براءة اختراع لجهاز عرض يمكن ارتداؤه يحول يدك إلى شاشة لمس

مشاركة :
يبدو وكأن سامسونج تسعى لمعالجة أوجه القصور في عرض الساعة الذكية من خلال دمج العرض في أجهزة يمكن ارتداؤها. والبراءات المودعة من قبل شركة سامسونج في مكتب الولايات المتحدة للبراءات والعلامات التجارية (USPTO) هي عبارة عن جهاز يمكن ارتداؤها مع جهاز مدمج قادرة على عرض ظاهري تفاعلي على يد المستخدم، أو أي سطح آخر.



samsung-projector-smartwatch-patent

وتصفه الوثيقة بأنه ساعة ذكية أو جهاز يمكن ارتداؤها يضم جهاز عرض، وكاميرا ومعالج قادر على رسم الخرائط على مساحة السطح مباشرة ومن ثم إبراز واجهة المستخدم ضمن تلك الحدود. ان الجهاز أيضا قادر على إبراز صورة تصل إلى أصابع المستخدم، ثم يمكن للمستخدمين التحكم في الجهاز من واجهة المستخدم.

وتشمل الأمثلة على الكيفية التي يمكن أن يستخدم فيها لوحة المفاتيح لهذا الجهاز على الجزء الخلفي من يد المستخدم أو إظهار المعلومات الأساسية المتعلقة البحث القائم على الملاحة. أو الخرائط

samsung-patent-showing-navigation



الاجهزة التي يمكن ارتداؤها عادة ما لديها شاشة أصغر من [تلك] التي في الأجهزة الطرفية الأخرى. وهكذا، فهناك مشكلة بدقة الإدخال باللمس من خلال شاشة العرض أو لوحة تعمل باللمس بسبب إصبع المستخدم الذي يمكن أن يكون أكبر من منطقة التحديد على الشاشة، مما تسبب المستخدم التحديد بطريق الخطأ أو ادخال رمز غير صحيح أو غيرها وهذا البند المعروض ويوضح البراءة.

ويمكن ان يكون الجهاز قادرة على قراءة الإشارات من المساحة السطحية المتوقعة، وهذا يعني أنك يمكن أن توجه العرض على الجزء الخلفي من يدك وتراه يطفو على السطح على الشاشة ساعة ذكية كنص أو صورة. بدلا من ذلك، يمكن للجهاز تحديد خيارات القائمة أسفل ذراعك أو ان تقوم بالعرض على جدار إذا كنت بحاجة إلى عرض موسع.
مشاركة :

أخبار التكنولوجيا

نشر تعليق: